معجزات الرسول ﷺ الحلقة الرابعة عشر

حديثنا حول من ادّعى النبوة وسمّاه النبي ﷺ مسيلمة الكذاب وقد سمّى نفسه مسيلمة رسول الله وهو ابن حبيب التميمي، هذا الرجل أخبر النبي ﷺ بكذبه وادعائه النبوة….. مع العلم انه جاء إلى المدينة مع وفد من قومه ليبايع النبي ﷺ على رسالته .ولكن اشترط على النبي أن يكون له الأمر من بعده أو أن يعطيه نصف الأرض لكي يؤمن، فقال له النبي ﷺ: والله لو سألتني مثل هذا العرجون لما أعطيته لك.
فخرج مسيلمة، وبايع بعض قومه ثمّ أرسل النبي ﷺ رسالة كتب فيها من محمد إلى مسيلمة ابن حبيب بن الحنفي يدعوه إلى الرجوع إلى الإسلام… وحمل هذه الرسالة بعض الصحابة يقال له حبيب.
فلما قدم إلى بلاد نجد منطقة تسمى اليمامة ….وكان مسيلمة يسكن هناك فقدم له الرسالة وقرأها ….فبدأ يسأل حامل الرسالة ماذا تقول في محمد؟ قال: رسول الله ﷺ، فسأله ماذا تقول بي؟ قال: انت مسيلمة الكذاب، فأمر الجلاد أن يقطع منه عضواً فبدأ يقطع عضواً تلو الآخر ويقول له: ماذا تقول بمحمد؟ يقول له رسول الله، ماذا تقول بي؟ يقول له: مسيلمة الكذاب..
فبقي يقطع من أعضائه حتى استشهد، وفي ذلك الوقت جاءت امرأة تدعي النبوة اسمها سجاح بنت الحارث فأمرت قومها بالهجوم على اليمامة، فعندما علم مسيلمة بأنها ستهجم عليه ذهب واتفق معها ضد المسلمين
وتزوجها فبدأ بالقول إنه ينزل عليه من السماء رسالات…. وعندما تم كشف كذبه عن طريق عمر بن العاص وبعد وفاة النبي صلىالله عليه وسلم بدأالمنافقون الذين ارتدوا بالانضمام إليه فأمر أبو بكر رضي الله عنه بحربهم فأسل إليهم جيشاً بقيادة خالد ابن الوليد.
لكن في ذلك الوقت حصلت حادثة غريبة وهي أن أم حبيب شاركت في المعركة، أيضاً ووحشي الذي قتل الحمزة في غزوة أحد بحربته ثم أسلم وحسن إسلامه….حدث أنه لما سمع بحرب مسيلمة الكذاب قال: والله لأُطهر حربتي من قتل سيد الشهداء ذلك الذنب الكبير الذي اقترفته قبل إسلامي أنني قتلت حمزة وأجعلها في صدر مسيلمة كفارة لحمزة.
وخرج مع خالد وكان ممن قتل مسيلمة بحربته، ويقال أنّ حامل رسالة مسيلمة إلى محمد ﷺ قتل في البصرة بعد عشر سنوات لأنه كان لا يزال يعتقد أن مسيلمة رسول الله.
فنستفيد من هذه القصص أن نكون مع الأنبياء من غير نفس، ويقال أنه مرة جاء عمر بن العاص إلى سيدنا محمد ﷺ وقال له: من أحب الناس إليك يا رسول الله، قال: عائشة، قال: ثم من، قال: أبوها، ثم من، قال: عمر، عندها توقف عن الأسئلة خوفاً الا يظهر اسمه مع أحباب رسول الله.
ويقال أيضاً أن مسيلمة قد عاش أكثر 150سنة وكان يجالس السحرة والمشعوذين للتعلم منهم ظناً ان النبوة هي عبارة عن سحر.
إذاً نحن في ليال مباركة كذلك النبي ﷺ من معجزاته أخبر عنها قال: ألتمسوها في العشر الأواخر والتمسوها في المفردات من العشر الأواخر، هذا كلها معجزات.
وخرج مرة عليه الصلاة والسلام حتى يخبرهم بليلة القدر فوجد بعض الصحابة يتشاجرون بالكلام، فقال النبي ﷺ: لقد جئت لأخبركم بلية القدر فرفعت (أي أنساني أياها الله)، لكن التمسوها في العشر الأواخر حتى ولو كان بعضكم بعجز يجب في السبعة الأواخر يرصد نفسه، وقال: فإن ضعف أحدكم أو عجز فلا يغلبن على السبع البواقي.

(Visited 1 times, 1 visits today)

About The Author

You Might Be Interested In

LEAVE YOUR COMMENT

%d bloggers like this: